تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
المحلل والباحث في العلوم السياسية جلال مناد لـ "الجزائر برس": حراك شعبي مرتقب في المملكة المغربية لتغيير النظام

حاورته زهور غربي 

  تشهد منطقة المغرب العربي مؤخرا حالة من اللااستقرار، غذّتها الكثير من الملفات الشائكة، على غرار ملف ليبيا وكذا ملف الصحراء الغربية، وما يدور في فلكيهما، ناهيك عن إعلان التطبيع بين المغرب والكيان الصهيوني، وهذا ما دفع بالوزير الأول الجزائري عبد العزيز جراد للتعبير عن مخاوف تتربص بالبلد على مرمى منه...

  في هذا الحوار مع الكاتب والصحفي والباحث الجزائري في العلوم السياسية، الأستاذ جلال مناد، سنحاول معرفة إلى أين ستؤول الأمور في المنطقة بعد إعلان التطبيع، وكذا مصير المغرب العربي، وما طبيعة مخاوف الجزائر وتحرك دبلوماسيتها إزاء ذلك.

✳️ ماذا سيترتب على خطوة تطبيع العلاقات بين المغرب والكيان الصهيوني ؟

✅ العلاقات السياسية قائمة بين المغرب والاحتلال الصهيوني منذ عقود، وكذلك العلاقات التجارية ظلت قائمة بينهما دون الجهر بها. إذا الجديد في القضية هو الإعلان الرسمي عن تطبيع العلاقات، وهذا يفرض فتح ممثليات دبلوماسية وبعثات ووفود حكومية.

  الذي سيترتب عن هذا المستجد، هو تعاظم الغضب الداخلي لأن الشعب المغربي المناهض للاحتلال الصهيوني للأراضي العربية، سيشعر أن النظام الملكي الحاكم يمارس بحقه استفزازا غير مقبول، ولن يتم السكوت عنه.

  مؤكد جدا أننا سنشهد حراكا شعبيا بدأ في التشكل شيئا فشيئا، وستتحول مطالبه الاجتماعية إلى مطالب سياسية قد تصل إلى المطالبة بخلع الملك محمد السادس وتغيير النظام الملكي إلى جمهوري.

  فالشعب المغربي يرى أنه من غير المعقول استمرار النظام الملكي الشمولي بعادات سلبية فيها مظاهر العبودية بالمنطقة المغاربية وشمال أفريقيا.

✳️ وبالمقابل، ما تبعات الإعتراف الأمريكي بسيادة المغرب على الصحراء الغربية؟

// سياسيا وقانونيا تصريح ترامب لا حدث//

✅ الإعتراف يخص إدارة دونالد ترامب المنتهية ولايتها، وبالتالي سياسيا الخطوة لا تعني أي شيء، ما دمنا نترقب دخول رئيس جديد إلى البيت الأبيض الأمريكي.

  من الناحية القانونية أيضا، لا أثر لما يسمى الاعتراف وهو عبارة عن تصريح/ إعلان، يخص رجلا معتوها، متقلب الأهواء، مريضا بالزعامة، عاشقا للقيادة.. فالشعب الأمريكي الذي تضرر كثيرا من ممارسات ترامب، لم يجدد فيه الثقة ومنحها لمنافسه جون بايدن.

  لغاية اللحظة، يرفض الرئيس السابق الإعتراف بنتائج الإنتخابات التي منحت فوزا لغريمه، وهذه جزئية مهمة تجعل الإعلان الأخير مجرد استهلاك مرفوض من قبل الوافد الجديد..

✳️ برأيك هل سيدعم جو بايدن قرار فرض السيادة المغربية على الصحراء الغربية؟


// ليس من صالح جون بايدن ان يطعن في مبدأ تدافع عنه أمريكا وهو حق الشعوب في تقرير مصيرها //


✅ هناك تقاليد دأبت عليها الإدارة الأمريكية في التعاطي مع ملف الصحراء الغربية الموجود على طاولة الأمم المتحدة. من الناحية التكتيكية، لن يمنح جون بايدن شيكا على بياض للمملكة المغربية، فيدشن عهدته الانتخابية بضرب أهم مبدأ تدافع عنه أمريكا، وهو الحريات وحقوق الإنسان والحق في تقرير المصير.

  علاوة على ذلك، لا يمكن لواشنطن أن تخسر شركاءها في المنطقة، وأبرزهم الجزائر، المتمسكة بدعم الصحراويين في تقرير مصيرهم، عبر استفتاء شعبي ترعاه الأمم المتحدة.

  من المهم جدا أن نشير إلى وجود ارتباك رسمي مغربي من تغير موقف جون بايدن، حينها ستتلقى الرباط ضربة موجعة على نطاق الدبلوماسية.

  وستكون الغلبة وقتذاك لجارتها الجزائر، التي تمارس عملا دبلوماسيا هادئا ورصينا يبتعد عن الثرثرة والغوغائية، ويبحث في عمق الأشياء وجوهرها لا في قشورها.

  هنا نقرأ تهاني وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم لنظيره الأمريكي الجديد، ثم تهاني الرئيس عبد المجيد تبون إلى جون بايدن.. إن الخطوة محسوبة وهي توحي دوما بقدم العلاقات الدبلوماسية الأمريكية الجزائرية..

✳️ أي مستقبل للمغرب العربي بعد إعلان المغرب التطبيع مع الكيان الصهيوني ؟

✅ إتحاد المغرب العربي هو كيان مشلول لن تقوم له قائمة.. ودعيني أكشف لك سرا، أن العاهل المغربي محمد السادس أقدم قبل نحو أربع سنوات على سحب ممثلي الرباط في مجلس الشورى المغاربي ومقره الجزائر.. وقتها تجاهلت الجزائر هذه الخطوة ولم تعرها اهتماما، لأن محمد السادس كان يرغب في إغاضتها، ولم يتمكن من ذلك ككل مرة.

  الجزائر والمغرب هما أساس البناء المغاربي ولن تقوم له قائمة قبل تطبيع علاقاتهما الثنائية تطبيعا حقيقيا.. وهذا لن يحدث ما لم تلبِ الجارة الغربية شروط جارتها الشرقية وهي:

* وقف تدفق الحشيش من المغرب إلى الجزائر.

* وقف الهجمات الإعلامية والسياسية المغربية.

* الإلتزام بعلاقات دبلوماسية هادئة، وإبعاد قضية الصحراء الغربية من المزايدات السياسية في علاقات التعاون المشترك.

  لذلك، لا حديث عن التطبيع المرتبط بعلاقات المغرب مع الكيان الصهيوني وأثره على الإتحاد المغاربي إلا في سياق الرفض المغاربي للخطوة المغربية في ليبيا وتونس وحتى موريتانيا..

✳️ تحدث الوزير الأول عبد العزيز جراد عن مخاوف من المتربصين بالوطن، ما طبيعة هذه المخاوف؟

✅ المخاوف تظل قائمة منذ التدخل الأجنبي العسكري في ليبيا لإسقاط نظام معمر القذافي عام 2011.

  حين دخل "النيتو" إلى طرابلس، أضحت العبثية والفوضى الأمنية هي الهاجس على الأمن القومي لدول الجوار.

  منذ ذلك الحين ظلت الجزائر ومعها تونس ومصر تطالب بإسكات صوت البنادق وتهتف إلى الإتحاد الإفريقي بالتدخل، لبذل مجهودات تحقق المصالحة بين الإخوة الفرقاء في ليبيا المضطربة سياسيا وأمنيا واجتماعيا.

  التهديدات الأمنية اللاتماثلية في الساحل والصحراء والبحر الأبيض المتوسط هي الهواجس المستمرة للجزائر..  لذلك، التطبيع مع الكيان الصهيوني لا يشكل في الواقع أي إضافة على الوضع المهترئ في المنطقة...

✳️ ماهي الخطوة التي تتوقع أن تأخذها الجزائر بعد أن رفضت قرار ترامب في بيان وزارة الخارجية ؟

// الدبلوماسية الجزائرية تمارس عملا هادئا ورصينا //

✅ الجزائر تحارب على جبهات متعددة، وهي تحريك الملف الصحراوي دبلوماسيًا على نطاق الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة، لتعيين مبعوث جديد إلى الصحراء الغربية واستئناف المفاوضات بين جبهة البوليساريو والمغرب.
وكذلك تعزيز نشر القوات الجزائرية المسلحة على الحدود، لإجهاض أية محاولات تسلل لعناصر إرهابية إلى أراضيها عبر استغلال التوتر القائم في المنطقة.

التحدي الآخر للجزائر هو الإقدام على خطوات سياسية جريئة تسهم في تمتين الجبهة الداخلية لمواجهة التحديات الإقليمية والتهديدات الخارجية.

التعليقات

Omar
Le problème il es à l'intérieur des pays Maghribi ne dans leur politique et surtout les pays arabes golfe ils ont des sultans ce sans des vrais crapule monafikin traiteurs ci pour ça que les maçons du monde entier avec les juifs qu'ils ont trouvé cette action pour qu'il détruire les pays arabes ces leurs progrès depuis des siècles et surtout après la deuxième guerre mondiale ils ont fait le Faux pays Israéliens au milieu des pays arabes ext ext'''' ext''''wwwwwwww ils ont une bombe nucléaire anatomique la question et là point final que dieu protège les musulmans inchallah

إضافة تعليق جديد